تربية

باحث تربوي ومفتش سابق.. يوجه رسالة إلى وزير التربية الوطنية: (( لقد انتهـى زمـن دعـم ذوي النفـوذ ))

… مؤسف جدا، وغريب جدا؛ أن يتبنى وزير للتربية الوطنية قرارا غير تربوي، وغير موضوعي بإطلاق، بل هو قرار يجانب التربية، ويبتعـد عن مبدإ تكافؤ الفرص، الذي طالما تغنى به الناطق باسم الحكومة.

مناسبة الأسف والاستغراب هنا، هي تلك المذكرة ـ الحدث ـ التي وقعها السيد أمزازي بتاريخ اليوم: 09 يوليوز 2021، تحت رقم 21/0949..؛ فعلى الرغم من أن موضوع هذه المذكرة هو “عقد الشراكات مع الجمعيات العاملة في مجال التعليم الأولي“، فإن الأستاذ السعيد “يطلب” من إدارات الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين “إعطاء الأولوية في التعامل مع المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي عند تدبير الشراكات في هذا المجال”.

يا سلام..؛ هل هو قرار؟؟.. أم طلب؟؟.. هل الوزير يقرر، أم يطلب؟؟

وماذا يطلب السيد الوزير؟؟… للأسف، يطلب فعل الحيف، والتمييز، والانتصار لجهة معينة على امتداد الوطن، من طنجة إلى الكويرة، ضدا على منظمات المجتمع المدني، وعلى مختلف الشركاء في العملية التربوية المتعلقة بالتعليم الأولي.

نعم؛ إن مذكرة الجمعة 9 يوليوز 2021 لن تكون مباركة على السيد الوزير، الذي ألغى مضمون الرسالة الملكية السامية المرسلة إلى ملتقى الصخيرات في 18 يوليوز 2018، والتي تشيد بجهود “مختلف الشركاء في العملية التربوية، ولا سيما منظمات المجتمع المدني”، وتدعو “إلى اعتماد شراكات بناءة بين مختلف الفاعلين المعنيين بقطاع التربية والتكوين، ولا سيما في ما يتعلق بالتعليم الأولي”.

… إن الرجل، بدلا من أن يذكر بهذه الرسالة الملكية، أرسل مذكرة صاغها على مزاجه، وعلى مقاس مؤسسة، تسمى أحيانا “مؤسسة للنهوض بالتعليم الأولي”، وتدرج أحيانا ضمن دور النشر، كما في مذكرة مديرية المناهج الصادرة في 5 يوليوز 2021… فهل من الصواب أن يدعم السيد وزير التربية مؤسسة دون أخرى؟؟… وهل من حقه دعم مجموعة تربوية محددة، تصدرها هذه المؤسسة، ومحاربة غيرها؟؟…إنه دعم مفضوح، من قبيل دعم ذوي القرابة والنفوذ والمصالح، بعيدا عن النزاهة وتكافؤ الفرص…فهل للسيد الوزير من الشجاعة والحكمة ما يجعله يراجع مذكرته؟؟.

عبد المجيد الانتصار

باحث في علوم التربية /مفتش تربوي سابق

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. منذ سنوات ونحن نشتغل مع جمعيات المجتمع المدني ونحن نعاني ونقول غدا سيكون أفضل…… فإذا بنا نفاجئ بالسيد الوزير….. وزير التربية والتكوين يرسل مذكرة يوصي المديريات والأكاديميات بتهييئ أرضية التعليم الأولي لصالح الجمعيات الوطنية…… أتعرف ن يا سادة مامعنى هذه المذكرة التي أرسلها السيد الوزير المحترم…. هذا إقصاء لكثير من المربيات اللواتي اشتغلن سنوات طويلة في هذا الميدان زائد أننا لن نعرف الإستقرار أبدا هذه الجمعيات تعقد عقود مدة معينة تم تفسخ العقدة إذا ما مآلي بعد فسخ العقدة وبعد سنوات من العمل سابقا مع جمعيات المجتمع المدني…. ماهذا الحيف؟ ماهذا الضلم في حق المربية والتعليم الأولي؟ ألن نعرف الإستقرار أبدا؟أهذا ما تستحقه المربية التي هي مواطنة مغربية وأفنت حقبة من عمرها في هذا الميدان….. نحن يا سادة نبحث عن استقرار معنوي ومادي كفانا من الإستهتار والضحك على الدقون على الأقل نتعاقد مع الأكاديميات أفضل من هذه الحلول الترقيعية والله عيب أن نرى مثل تلك المذكرة التي أرسلها السيد الوزير التي يوصي فيها على جمعية النهوض بالتعليم الأولي بالخصوص…… لماذا يوصي عليها بالضبط؟؟!!….أليس هذا ورش ملكي تحت تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.
    ماهذا الحيف الذي نعيشه في التعليم الأولي؟ ماهذه الحگرة؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى