البلدالرئيسيةالسياسة

أخنوش ابن تافراوت الذي قطف رأس الاسلاميين

ازداد  عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار ،الذي عينه  الملك محمد السادس، رئيسا للحكومة، سنة 1961 بتافراوت،وتحديدا بدوار اكرض اوضاض باقليم تيزنيت وهو متزوج وأب لثلاثة أطفال.

يسجل له انه اول رئيس لحزب الحمامة الذي يقوده الى رئاسة الحكومة

كما يسجل له التاريخ السياسي المغربي اسقاطه لحزب العدالة والتنمية الحزب “الاسلامي” الذي تربع على عرش الحكومة لعشر سنوات .

أخنوش حاصل على دبلوم في مجال تدبير المقاولات من جامعة شيربروك بكندا. وهو مؤسس للعديد من المقاولات العاملة في قطاعات اقتصادية مختلفة.

وتولى أخنوش منصب رئيس مجلس جهة سوس ماسة درعة ما بين 2003 و2007.كما كان عضوا بمجموعة التفكير لدى جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني إلى غاية سنة 1999، وهو عضو أيضا بالمجلس الإدراي لمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، وكذا عضو مسير بمؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء.

وتم انتخاب أخنوش ،الذي يشغل منصب وزير الفلاحة والصيد البحري منذ سنة 2007، بالأغلبية رئيسا للتجمع الوطني للأحرار في 29 أكتوبر 2016.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى