البلدالسياسة

الوزير أمكراز ..هل سيرفض التوقيع على اتفاقية مع وزير في حكومة اسرائيل ؟

يعيش الوزير محمد أمكراز وزير الشغل والادماج المهني هذه الايام في أسوء ايامه بعد الحرب الضروس التي شنها عليه سكان مواقع التواصل الاجتماعي التي تطالب مجتمعة باقالته من منصبة بعد تصريحه الصريح الذي انتقد فيه القرار المرتبط بعودة العلاقات بين المغرب واسرائيل ، وهو التصريح الذي أدلى به باسم شبيبة حزب العدالة والتنمية لقناة أجنبية معادية للمغرب .

برلمانيون في الاغلبية والمعارضة بدورهم لم يرقهم ما صدر عن الوزير أمكراز حيث أعلن بعضهم عن مقاطعة أنشطته ، وطالب بعضهم بمحاسبته عن خطأ جسيم في ظرفية حساسة كما تقول برلمانية من الاغلبية .

بدوره نائب برلماني عن حزب معارض طالب الوزير أمكراز بالاعتذار أمام البرلمان والشعب المغربي وتعهد بمساءلته أمام لجنة القطاعات الانتاجية المقررة غذا الاربعاء بمجلس النواب .

هل سيرفض الوزير أمكراز التوقيع على اتفاقية مع وزير في حكومة اسرائيل ؟ سؤال طرحه قيادي من حزب العدالة والتنمية مستغربا الهجمة الغير المبررة على الوزير أمكراز والذي لم تكنه نيته سيئة ولم يحسن التعامل فقط مع قرار تاريخي كما يقول القيادي من البيجيدي ،مستنكرا تخوين الوزير أمكراز .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى