الرئيسيةالمجتمعبالمؤنث

جمعية النساء التقدميات تستنكر توقيف وتفتيش حميمي لشابات كن بمقهى واقعة إفطار رمضان

استنكرت الجمعية المغربية للنساء التقدميات بشدة التفتيش الحميمي لشابات كن بمقهى لتاكد من توفر العذر الشرعي من عدمه للافطار في رمضان .

وقال بلاغ توصلت به “البلد” ان المكتب المركزي للجمعية تابع باستنكار شديد ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي امس من تفتيش حميمي لشابات خلال مداهمة مقهى معروف بتقديم خدماته نهارا لرواده خلال شهر رمضان بالدارالبيضاء وتوقيف واعتقال العديد من الشبان والشابات .

واضاف البلاغ ان المكتب المركزي اذ  يستنكر هذا الفعل المهين في مغرب القرن الواحد والعشرين يسجل   :

استنكاره لعملية المداهمة والاعتقال لانها خارج القانون حيث ينتفي شرط المجاهرة والعلنية في الافطار خلال رمضان

رفضه لكل اهانة مست كرامة النساء وتعرضهن للمس بأجسادهن وخصوصياتهن

استغرابه حضور بعض المنابر الصحافية التي باتت تعرف بالتشهير لعملية المداهمة والتوقيف التي من المفروض ان مفاجىة ومباغتة لضمان التلبس بالجرم المفترض

المطالبة بالغاء الفصل 222 من القانون الجنائي الذي يجرم الافطار العلني في رمضان

عدم متابعة من تم ايقافهم/ن وحفظ اي مسطرة في حقهم/ن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى